حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

أخبار الشركات : الصوامع تتوسّع..


الشركة العامة للصوامع ترفع طاقتها التخزينية إلى 210 آلاف طن



مدينتنا



أكد معاون مدير عام الشركة العامة للصوامع "حسن المصري"، أن الشركة تتجه حالياً إلى التوسع في 6 مواقع بطاقة تخزينية 35 ألف طن لكل منها، تضاف إلى طاقتها الأصلية البالغة 100 ألف طن، وستجري هذه التوسعات بالاعتماد على تصنيع التجهيزات الميكانيكية محلياً في الورشة المركزية بمحافظة حمص والتي تعود إلى العمل تدريجياً بعودة العمال إليها، حيث تم توريد مشعرات حرارية وفقرات وحساسات مستوى.

ونقلت صحيفة "الثورة" المحلية عن "المصري" قوله: "إن المواقع الستة التي ستجري فيها التوسعات هي صومعة سراقب في إدلب وصومعتي الهنيدة والشركراك في الرقة، وصومعتي تل حميس وعالية في الحسكة، إضافة إلى صومعة صرين في محافظة حلب"، متوقعاً دخول توسعتي الهنيدة وسراقب في الاستثمار خلال العام الجاري، أما باقي التوسعات فتدخل عام 2013.‏

وأضاف "المصري" للصحيفة: "إن الشركة بصدد التعاقد مع الشركة العامة للدراسات لدراسة إنشاء صومعتي بطاقة تخزينية إجمالية 290 ألف طن في كل من الحسكة وحماة وبقيمة مبدئية 41 مليون ليرة، وبانتهاء وضع الكشوف التقديرية سيجري التعاقد مع مؤسسة الإسكان العسكري والشركة العامة للطرق والجسور لبناء الصومعتين وهما تل بيدر في الحسكة بطاقة تخزينية 130 ألف طن، وصومعة معردس بحماة بطاقة تخزينية 160 ألف طن، وكلفة تقديرية لكل منهما تقدر بـ1.5 مليار ليرة".

وبيّن معاون المدير العام للشركة، أن الطاقة التخزينية للصوامع بلغت 3.5 ملايين طن بدخول صوامع العقد الإيراني جميعها في الاستثمار مع نهاية العام الماضي، وأن وسطي الخزن في مجموع الصوامع الـ32 بلغ حوالي 1.8 مليون طن خلال الربع الأول من العام الحالي، بنسبة تنفيذ 78٪، يقابلها 1.9 مليون طن لنفس الفترة من العام المنصرم بنسبة تنفيذ 92٪، مشيراً أن تدني حركة المدخلات والإخراجات تعود إلى تركيز مؤسسة الحبوب حالياً على تحضير الفراغات في الصوامع للموسم المقبل واقتصار الشحن إلى المطاحن الصويمعات فقط.

وتعاني شركة الصوامع جملة من الصعوبات تتمثل في نقص السيولة الناجم عن عدم تلبية مديرية الدين العام لطلبات التحويل، ما أدى إلى الاعتماد على السيولة الذاتية وتأجيل بعض الصرفيات من عام 2011 إلى العام الجاري، وكذلك عدم وجود تمويل منذ بداية العام، إضافة إلى صعوبات زيارة عدد من المواقع لتلافي ملاحظات لجان الاستلام لاسيما في موقعي غرز وشنشار بسبب الظروف الراهنة.

يُشار أن ثلاثة صوامع قد توقفت عن العمل تماماً بسبب نقص التجهيزات نتيجة أعمال السرقة والتخريب، وهي صومعة سراقب وقلعة المضيق وسنجار في معرة النعمان، وفقاً للصحيفة.



طباعة المقالة

الأحد 06 أيار 2012 04:25:47 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا