حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

سياسة : الخارجية الروسية تستنكر الاشتباكات المسلحة في لبنان


الخارجية الروسية تستنكر الاشتباكات المسلحة في لبنان

وتدعو إلى ضبط النفس



مدينتنا

استنكرت الخارجية الروسية، الاثنين، التوتر الحاصل في لبنان، متهمةً قوى دولية بالوقوف وراءها، داعيةً في الوقت ذاته الساسة اللبنانيين إلى ضبط النفس وإبداء درجة عالية من المسؤولية الوطنية.

ونقلت وكالة "إيتارتاس" الروسية عن بيان للخارجية قولها إنه "على ما يبدو أن تلك القوى التي لم تتمكن من تحقيق مخططاتها لزعزعة الاستقرار في سورية قامت بتوجيه أنظارها إلى لبنان المجاور"، موضحةً أن "هذه القوى لا يروق لها نهج لبنان الرامي إلى منع التدخل الأجنبي في الشؤون السورية وإلى المساعدة على التسوية السلمية في سورية بأسرع ما يمكن على أساس خطة عنان".

وأضاف البيان أن "أعمال العسكريين والأجهزة الخاصة في لبنان والتي تحول دون المحاولات لتهريب السلاح وتسلل المسلحين إلى سورية، دفع هذه القوى إلى محاولة تأجيج الخلافات بين مختلف القوى السياسية والطوائف اللبنانية".

في السياق ذاته، دعت الخارجية في بيانها الساسة اللبنانيين إلى "ضبط النفس وإبداء درجة عالية من المسؤولية الوطنية في هذه اللحظة الصعبة التي يمر بها لبنان والمنطقة، وإلى عدم السير في ركاب هؤلاء الذين يودون أن يزرعوا مرة أخرى بذور العداء الطائفي والفتنة في الأراضي اللبنانية"، مشدّدةً على "ضرورة أن تتخذ الحكومة وأجهزة القوة اللبنانية، وبتمسك صارم بالقانون، كافة الإجراءات اللازمة لاستعادة الهدوء في البلاد والحفاظ على السلام المدني والوحدة".

ويأتي بيان الخارجية الروسية في ظل ما شهدته العاصمة اللبنانية بيروت، قبل يومين، من اشتباكات في منطقة الطريق الجديدة بين عناصر مسلحة بعضها معارض للنظام السوري وبعضها الآخر مؤيد له ما أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 18 آخرين، وذلك وسط استمرار التوتر في مناطق أخرى عدّة من لبنان بينها عكار وطرابلس.



طباعة المقالة

الثلاثاء 22 أيار 2012 04:45:13 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا