حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

سياسة : الانحياز الأميركي "لإسرائيل"


كارتر ينتقد الانحياز الأميركي "الأعمى لإسرائيل"



المصدر: (يو بي أي)

الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارترانتقد الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر، اليوم الخميس، إنحياز بلاده "الأعمى لإسرائيل" ودعمها المطلق لها، وقال ان اللوبي اليهودي لن يسمح بإعادة انتخاب الرئيس باراك أوباما.

وقال كارتر، خلال لقائه شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب اليوم بحضور عدد من مندوبي وسائل الإعلام، "إن الدعم الأميركي المُطلق لـ "إسرائيل" وانحيازها الأعمى لها أضرَّ بسمعة أميركا ومصداقيتها ليس فقط على مستوى الدول العربية والإسلامية وإنما على مستوى العالم".

وأعرب عن أمله في أن يقوم الرئيس الأميركي باراك أوباما، في حال ما أُعيد انتخابه لفترة رئاسية ثانية، "بتصحيح مساره تجاه القضية الفلسطينية التي أصبحت تؤنب الضمير الإنساني الحُر".

ورأى كارتر "أن اللوبي اليهودي لن يسمح بانتخابه (أوباما) مرة أخرى".

وعقَّب شيخ الأزهر على كلمة كارتر بقوله "إن هذا الكلام لا يصدر إلا من قائد كبير إتصف بالعدل والحكمة والإنصاف في عالم السياسة الذي يندر فيه تلك الأخلاق الكريمة".

واعتبر الطيب أن أصل المشكلة الفلسطينية "يكمن في خلط الكيان الصهيوني الدين بالسياسة، وفهمه لنصوص الدين فهمًا سياسيًّا خاطئاً أدى به إلى استعمار وقهر الشعب الفلسطيني وتحويله إلى لاجئين في مختلف أنحاء العالم".

وأضاف أن "السياسة الدولية والتي فيها تسلُّط الطرف القوي على الضعيف، والظالم على المظلوم "أدت " إلى انعدام العدل وضياع حقوق الإنسان بشكل عام والفلسطيني بشكل خاص بينما تقف جميع المنظمات والمؤسسات الدولية موقف المتفرج وفي مقدمتها أميركا والدول الأوروبية".

ومن جهته قال الرئيس الأميركي الأسبق "إنني أتفق مع تحليل الإمام الأكبر، فالغرب وأميركا يدعمان أكثر من اللازم سياسة "إسرائيل" الاستعمارية التي تقوم على القهر والإذلال، والغطرسة وهضم حقوق الشعب الفلسطيني".

وأضاف كارتر "ولأكون صريحاً أمام الله والتاريخ أقول إن مبارك (الرئيس المصري السابق) كان يستجيب أكثر من اللازم لطلبات "إسرائيل" وأميركا؛ ولذلك آمل من الرئيس المصري المقبل الإنصاف والعدل للشعب الفلسطيني، وكفاه مرارة وعذاباً".

وحول انتخابات رئاسة الجمهورية المصرية التي تُجرى حالياً، قال كارتر "لقد قمنا من خلال مركز كارتر لمراقبة الانتخابات بمراقبة أكثر من 90 انتخاباً على مستوى العالم، وكان أهمها تلك الانتخابات المصرية التي تميزت بالشفافية والنزاهة والإقبال المنقطع النظير".

ويقوم كارتر حالياً بزيارة لمصر حيث يقوم "مركز كارتر للسلام وحقوق الإنسان" إلى جانب مراكز ومنظمات حقوقية محلية ودولية بمتابعة انتخابات الرئاسة المصرية التي بدأت أمس الأربعاء وتنتهي مساء اليوم الخميس.



طباعة المقالة

الخميس 24 أيار 2012 04:45:32 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا