حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

سياسة : مصر الرئاسة... الإخوان قادمون


الإخوان والفلول إلى الإعادة

الإعلان رسمياً عن انتقال مرسي وشفيق إلى الجولة الثانية



مدينتنا

أعلن فاروق سلطان رئيس لجنة الانتخابات المركزية أن محمد مرسي مرشح حزب الحرية والعدالة وأحمد شفيق رئيس الوزراء المصري الأسبق سيشاركان في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية.

وأشار سلطان في مؤتمر صحفي للجنة الانتخابية عقد يوم الاثنين 28 أيار إلى أن محمد مرسي حصل على نحو 5 ملايين و765 ألفا من أصوات الناخبين، بينما احتل أحمد شفيق المرتبة الثانية بحصوله على ما يزيد على 5 ملايين و505 آلاف صوت.

وجاء في المرتبة الثالثة المرشح اليساري حمدين صباحي بحصوله على أكثر من 4 ملايين و820 ألف صوت، بينما احتل المرشح الإسلامي المستقل عبد المنعم أبو الفتوح المرتبة الرابعة بعد حصوله على ما يربو على 4 ملايين و65 ألفا من أصوات الناخبين.

وأكد رئيس لجنة الانتخابات أن اللجنة تلقت 7 طعونا لكنها لم تقبل 3 منها ورفضت 4 لعدم استنادها إلى مسوغ قانوني.

ونفى سلطان ما تردد من شائعات بأن أسماء 600 ألف من أفراد الجيش والشرطة أضيفت إلى قاعدة بيانات الناخبين.
وأكد أن اللجنة تدرك أن هناك قصورا في عملها وأنها تعمل على تصحيحها.

كما قال فاروق سلطان إن الأخطاء المادية التي حصلت خلال العملية الانتخابية لا تؤثر على النتائج وأنه قد تم تصحيحها.
وقال رئيس اللجنة إن نسبة الإقبال على التصويت بلغت 46،42% في الجولة الأولى التي أجريت الأسبوع الماضي.

وقال هشام علام الكاتب الصحفي بجريدة الوطن المصرية من القاهرة إن مؤتمر لجنة انتخابات الرئاسة لم يأت بمفاجآت، مشيرا إلى أن المرشحين قبلوا بقواعد اللعبة بعد أن قرروا الخوض في سباق الانتخابات وبالتالي إنهم قبلوا حق اللجنة في رفض الطعون.

وقال ممدوح رمزي القيادي في حزب الإصلاح والتنمية من القاهرة إن الاتجاه يصب الآن في مصلحة التيار الليبرالي لأن الشارع المصري، بحسب اعتقاده، لم يعد يتقبل الإسلام السياسي. وحذر رمزي من أن فوز مرشح الإخوان المسلمين في الجولة الثانية سيعني سيطرة الجماعة على الحكم لفترة طويلة.



طباعة المقالة

الثلاثاء 29 أيار 2012 01:44:10 صباحاً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا