حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

مجتمع مدينتنا : 4095 سورية عضتهم الكلاب...


الكلاب تعض أكثر من 4 آلاف سوري في 3 أشهر!



مدينتنا

كشفت مديرية الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة، أن 4095 سورية عضتهم الكلاب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي، باستثناء إصابات محافظة حمص التي لم تتوافر بعد بسبب الظروف الأمنية التي تشهدها المحافظة.

وأشارت المديرية إلى أن عدد المعضوضين ارتفع بنسبة 10% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي التي سُجل خلالها في سورية 3700 إصابة بعضات الكلاب، على حين بلغ عدد العضات خلال 2011 بأكمله نحو 20 ألفاً توفي منهم ثلاثة مصابين في الحسكة وحمص وحماة لإصابتهم بداء الكلب "القاتل حتماً".

وقالت الدكتورة "كناز شعبان شيخ" مديرة الأمراض السارية والمزمنة لصحيفة "الوطن" المحلية: "إن وزارة الصحة قدمت العلاج اللازم لجمع المصابين حيث عولج 2989 منهم باللقاح المضاد للإصابة بداء الكلب، كما عولج 1106 منهم باللقاح والمصل معاً"، مبينة أن المصاب الواحد يكلف الوزارة نحو ثلاثة آلاف ليرة إذا عولج باللقاح، ونحو 26 ألفاً إذا عولج باللقاح والمصل معاً.

وبيّنت الدكتورة "شيخ"، أن الحسكة تصدرت المحافظات السورية من حيث ارتفاع عدد المعضوضين خلال الفترة المذكورة، حيث بلغ عدد المعضوضين فيها 704 مصابين مسجلة ارتفاعاً خلال الربع الأول من العام الحالي بنسبة 53% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي التي أحصي خلالها 372 معضوضاً.

أما محافظة دير الزور، فبينت الدكتورة "شيخ" أن عدد المعضوضين فيها بلغ 684 مصاباً وأن إصاباتها ارتفعت خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي بنسبة 51%، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي التي سجل خلالها 351 إصابة.

وأضافت الدكتورة "شيخ" للصحيفة: "بلغ عدد الإصابات بعضات الكلاب في دمشق خلال الربع الأول من العام الحالي 536، مقابل 406 إصابات سجلت في الفترة نفسها من العام الماضي، أما محافظة حماة فقد انخفضت الإصابات بعضات الكلاب فيها بنسبة 18% وبلغ عددها خلال الربع الأول من العام الحالي 425 إصابة مقابل 516 إصابة في الفترة نفسها من العام الماضي".

كما انخفضت الإصابات في حلب بنسبة 25% وبلغ عددها 410 مقابل 548 إصابة في الفترة نفسها من العام الماضي، وبلغ عدد الإصابات بعضات الكلاب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي 485 إصابة في الرقة، و198 في السويداء، و184 في درعا، و166 في طرطوس، و112 في ريف دمشق، و87 في إدلب، و60 في اللاذقية، و44 في القنيطرة.

وأشارت مديرة الأمراض السارية والمزمنة إلى أن السبب وراء ارتفاع عدد الإصابات بعضات الكلاب يكمن وراء التراجع الكبير في معالجة مشكلة الكلاب الشاردة، مبينة أن الإحصاءات المتوافرة تشير إلى قتل 123 كلباً خلال الربع الأول من العام الحالي جميعها في دمشق والحسكة، على حين قتلت مفارز البلديات والإدارة المحلية خلال عام 2010 نحو 7500 كلب شارد، و4708 كلاب خلال عام 2009، وانخفض عدد الكلاب المقتولة في 2011 إلى أقل من ألفي كلب.



طباعة المقالة

الخميس 07 حزيران 2012 02:17:14 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا