حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

أخبار الحكومة : وزارة الصناعة...


وزارة الصناعة تكشف عن البرامج التنفيذية لرؤيتها التطويرية



مدينتنا

كشفت وزارة الصناعة السورية عن البرامج التنفيذية التي قامت بها والواردة في ورقة السياسات التي تم إقرارها من قبل رئاسة مجلس وزراء في إطار رؤيتها التطويرية، والتي تضمنت متابعتها لمشروع دعم البنى التحتية للجودة بعد أن تمت الموافقة على استمرارية المشروع وبتمويل من الحكومة السورية، وإعداد مشروع قانون لإحداث المركز الفني للنسيج.

وأضافت صحيفة "الثورة" المحلية، أنه يدرس حالياً مشروع نص قانوني لإحداث صندوق للتنمية الصناعية‏‏‏، حيث سيساهم هذا المشروع في دعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة من خلال منحها قروضاً ميسرة بفوائد متناهية للصفر وتمويل البرامج والسياسات للقطاعات المستهدفة في كل مرحلة.

وتم إطلاق مشروع التدريب التبادلي بين وزارة الصناعة وغرفة صناعة حلب، كما تم إطلاق مجموعة برامج تدريبية لمديريات الصناعة في المحافظات ليتم التركيز على دورها المستقبلي، كما عمدت الوزارة إلى تعزيز مفهوم اللامركزية وذلك من خلال منح الهياكل المؤسساتية في المؤسسات الصناعية التابعة والشركات ومديريات الصناعة الصلاحيات بهدف تبسيط الإجراءات.

وبيّنت مصادر الوزارة للصحيفة، أنها أيضاً قامت بإعداد مشروع إعادة الهيكلة للإدارة المركزية لتتناسب مهامها والدور الجديد المنوط بها في تحويلها إلى وزارة سياسيات صناعية مسؤولة عن تنمية هذا القطاع، وسيتم أيضاً في الهيكلية المقترحة تأسيس مكتب خدمة الصناعة لاستقبال قضايا الصناعة ومعالجتها.

كما أعدت الوزارة مشروع قانون أو مرسوم إحداث وتأسيس المخابر الكيميائية، وأعدت خطة تنفيذية للمرحلة القادمة تتضمن تدريب الإدارات العليا في مجال الإدارة الإستراتيجية وإعداد صك تشريعي لتطوير القطاع العام وإعادة هيكلة المؤسسات العامة وتكييف الشركات للعمل وفق قانون الشركات أي تحويلها إلى شركات مساهمة عامة على أساس قطاعي، وتأسيس قسم تسويق للمنتج وتدريب العاملين في مجال التسويق على مهارات التسويق المحلي والدولي، بالإضافة إلى إعداد دراسة تسويقية لقطاع النسيج.

كما ستقوم بمسح لقوة العمل في الشركات وتقييم الاحتياجات التدريبية وإحداث قسم لإدارة الموارد البشرية وتطوير نظام الحوافز والتدريب في مجال إدارة الموارد البشرية، كما يتم العمل حالياً على تأسيس حواضن فنية تخصصية وفقاً لحاجة المناطق الأقل تنمية بالتزامن مع إنشاء مناطق صناعية نوعية في المحافظات، ويساعد إنشاء مثل هذه الحواضن على تأسيس المشاريع الصناعية التخصصية، وتم إطلاق أول برنامج تدريبي مع محافظة ريف دمشق والمدراء والفنيين في المحافظة بالتعاون مابين وزارة الصناعة وSEBC‏‏‏‏‏، وفقاً للصحيفة.



طباعة المقالة

الثلاثاء 19 حزيران 2012 11:06:36 صباحاً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا