حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

15-3 ميداني : المزيد من "الانشقاقات"


مناف طلاس يغادر سورية

وتركيا تعلن "انشقاق جنرال و5 ضباط في الجيش السوري"



مدينتنا - خاص - وكالات

مناف طلاسأعلنت السلطات التركية الخميس انشقاق جنرال سوري وعقيدين و3 ضباط برتبة ملازم أول، وأنهم وصلوا إلى تركيا، يأتي ذلك وسط أنباء عن انشقاق العميد مناف طلاس، نجل العماد أول مصطفى طلاس، ومغادرته إلى تركيا أيضاً.

إلا أن السلطات التركية لم تفصح عن أسماء الضباط الذين وصلوا إليها، كما أنها لم تؤكد أو تنفي وصول طلاس من عدمه.

وفي السياق ذاته، أكدت مصادر مقربة من عائلة طلاس، لـ"شبكة مدينتنا الإخبارية"، مغادرة "مناف" بالفعل، كما نقلت مواقع سورية مقربة من السلطات، تأكيد جهات أمنية مغادرة طلاس، وأن السلطات لا تعلم بمكانه منذ أيام، كما نقلت تلك المواقع أن طلاس كان مراقباً من قبل أجهزة المخابرات السورية، متهمة إياه "بالإشراف على عمليات إرهابية داخل سورية"، إضافة إلى اتصالات مع الخارج، ومن المعلوم أن "مناف طلاس" هو قائد اللواء 105 في الحرس الجمهوري.

وزير الدفاع الأسبق مصطفى طلاس وبجانبه نجله فراس طلاسوفي ظل غياب أي تأكيد رسمي تركي أو نفي للأمر، أكد "الجيش السوري الحر" انشقاق العميد مناف مصطفى طلاس وفراره إلى تركيا، حيث نقل موقع الجزيرة عن العقيد "رياض الأسعد" تأكيده لـ"انشقاق العميد مناف طلاس ودخوله الأراضي التركية".

كما علمت "مدينتنا" أيضاً، أن رجل الأعمال السوري "فراس طلاس" (الشقيق الأكبر لمناف)، كان غادر سورية منذ عدة أسابيع، وأنه لا ينوي العودة في الوقت الرهن، فيما تناقلت مصادر إعلامية أنباء عن اتصالات لـ"فراس" مع أطياف من المعارضة السورية، ما أثار غضب السلطات السورية على ما يبدو، حيث شنت مواقع موالية للنظام السوري، هجمات عنيفة على فراس طلاس متهمة إياه بـ"بالعمالة" والتواصل مع "إسرائيل"، وذلك عقب دعوة عشاء أقامها طلاس في القاهرة حضرها بعض المعارضين والناشطين والفنانين السوريين.

وكانت مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية ذكرت أن الانشقاقات تستمر في صفوف الجيش السوري، وآخرها كان لضابط برتبة جنرال و2 برتبة عقيد و 3 برتبة ملازم أول، ووصل هؤلاء الضباط المنشقون عن الجيش السوري مع عائلاتهم إلى تركيا.

فيما نقلت مصادر إعلامية عن من وصفته بأنهم "مسؤولون في الجيش السوري الحر" قولهم منذ أيام، إن لواء سورية في كتيبة هندسة بالجيش "انشق وانضم إلى المعارضة وفر إلى تركيا".

ويقدر عدد ضباط الجيش السوري الذين انشقوا ولجأوا إلى تركيا بحوالي 250 ضابطاً، وذلك بحسب بعض المصادر.



طباعة المقالة

الجمعة 06 تموز 2012 02:57:32 صباحاً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا