حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

15-3 سياسة : انشقاق أم انتهاء؟


تضارب الانباء حول "انشقاق" أو "انتهاء مهمة" السفير السوري في روسيا البيضاء



مدينتنا

قالت مصادر إعلامية عدة بأن السفير السوري في روسيا البيضاء "فاروق طه" أعلن "انشقاقه عن النظام السوري احتجاجاً على جرائم النظام بحق الشعب السوري" وذلك وفقاً للمصادر.

بدورها نقلت وكالة انترفاكس للأنباء عن مصدر في السفارة السورية في مينسك عاصمة روسيا البيضاء، أن مهمة فاروق طه سفير سورية السابق لدى روسيا البيضاء الذي تقول وسائل الإعلام أنه قد هرب إلى الغرب، قد انتهت في شهر كانون الثاني من السنة الحالية.

كما قالت الوكالة نقلاً عن مصدرها في السفارة "نحن لا نعلق على هذا الموضوع" وأضاف أن وجيه إبراهيم هو القائم بالأعمال السورية في روسيا البيضاء.

وذكرت صحيفة الدستور الاردنية بأن رئيس روسيا البيضاء الكسندر لوكاشينكو، قد استقبل السفير فاروق طه في منتصف شهر يناير (كانون الثاني) بمناسبة انتهاء مهام عمله في مينسك التي استمرت حوالي خمس سنوات،.

وقال لوكاشينكو خلال اللقاء "إن فراق الأصدقاء أمر محزن، وخاصة في هذه الأوضاع التي يعيشها بلدكم، ولكن يجب أن تعلموا أن روسيا البيضاء ليست بلدا غريباً بالنسبة لكم، وبإمكانكم في أي وقت العودة متى ترغبون بذلك.


وأعلن لوكاشينكو، أنه يأمل باستقرار الأوضاع في سورية ويرجو تبليغ مساندته للقيادة في سورية "أتمنى أن تستقر الأوضاع في بلدكم، وأنا على ثقة كاملة ان هذا سيحصل إن عاجلاص أم آجلاً".

فيما لم يصدر أي تعليق من الخارجية السورية حتى الآن على نبأ انشقاق "طه" أو انتهاء مهمته.



طباعة المقالة

السبت 14 تموز 2012 09:29:43 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا