حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

في عملية احتيال نوعية

شخص يدفع أكثر من مليون ليرة.. لقاء لا شيء..!

 



مدينتنا- عمار العزو

قضتتبر الذهب- صورة رمزية محكمة الجنايات الثانية بحلب، بحبس ثلاثة مجرمين لمدة ثلاثة أشهر لكل منهم بعد إدانتهم بالاحتيال على أحد المواطنين والاستيلاء على مليون و مئتي ألف ليرة سورية منه.
وكان المتهمون الثلاثة محمود -29 عاماً- وفادي -28 عاماً- ومحمود -32 عاماً- قد نفذوا عملية احتيال كان ضحيتها محمد، ونجحوا عبرها في الاستيلاء على مليون و مئتي ألف ليرة منه، بعد أن أقنعوه بشراء مادة صفراء على أنها تبر الذهب ومصدرها دولة مجاورة، وأن ثمنها عدة ملايين من الليرات وبالتالي سيحقق ربحاً بالملايين منها، فوافق على الصفقة بعد ثقته بالباعة خصوصاً أن أحدهم يكون ابن عمه.
وبعد إتمام الصفقة ودفعه للثمن، اكتشف محمد أنه وقع ضحية لمحتالين باعوه مادة لا قيمة لها، ورغبة منه في استعادة ما دفعه تقدم محمد بإدعاء للنيابة العامة ذكر فيه أن الأشخاص الثلاثة سلبوه مبلغ مليونين و ثمانمئة ألف ليرة بالعنف وتهديد السلاح.
ومن خلال التحقيقات وسماع شاهد الإثبات الوحيد تبين للمحكمة أنه شاهد زور واعترف أن شهادته كانت مقابل حصوله على سجادة ثمنها ألفي ليرة سورية، وتمت ملاحقته بجناية الشهادة الكاذبة فيما أكد شهود آخرون أن محمد كان ضحية جريمة احتيال، و قدموا أدلة على ذلك وبالتالي قررت المحكمة تجريم المتهمين الثلاثة يارتكاب جنحة الاحتيال و معاقبة كل منهم بالحبس لمدة ثلاثة أشهر، وإلزامهم بالتكافل والتضامن برد مبلغ مليون و مئتي ليرة له، مع مبلغ مئتي ألف ليرة تعويضاً للضحية عن أضراره المادية و المعنوية.



طباعة المقالة

السبت 11 حزيران 2011 02:21:51 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا