حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

سياسة : دعم كوبا وفنزويلا للموقف السوري


كوبا وفنزويلا تؤكدان دعمهما للموقف السوري وترفضان التدخلات الخارجية



مدينتنا

أعلنت كل من كوبا وفنزويلا، خلال جلسة عقدها مجلس الأمن يوم الثلاثاء، استنكارهما للضغوط الممارسة على سورية، ورفضهما لمحاولات التدخل في شؤونها الداخلية.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "سانا" عن مندوب كوبا الدائم في مجلس الأمن بيدرو نونيز موسكيرا قوله إن "كوبا تنتقد السياسة الازدواجية التي يتبعها مجلس الأمن في تعامله مع القضايا الدولية، وتستنكر بشدة الضغوطات التي تمارسها بعض الأعضاء للضغط على سورية ومحاولة التدخل في شؤونها الداخلية بهدف النيل من مواقفها الوطنية والقومية"، مؤكداً على أن "سورية بلد له سيادته والشعب السوري قادر على حل مشاكله من دون أي تدخلات أجنبية".

وكانت الحكومة الكوبية أعلنت، في شهر آب الماضي، رفضها البيان الذي أصدره مجلس الأمن الدولي حول سورية، والمتضمن الدعوة لوقف مظاهر العنف في سورية وبدء حوار سياسي بين السلطة والمعارضة، رافضةً في الوقت ذاته أي تدخل خارجي في شؤونها الداخلية.

وفي سياق متصل, صرّح فنزويلا الدائم في مجلس الأمن خورخي باليرو، أن "بلاده تنتقد صمت بعض الدول الأعضاء في المجلس وامتناعها عن إدانة الأعمال الإرهابية التي تقوم بها الجماعات المسلحة في سورية"، مؤكداً على "ضرورة إيجاد سياسي للأزمة دون تدخلات أو تهديدات خارجية"، ومشيراً إلى أن "الاستقرار في سورية يشكل شرطا ًأساسياً للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط".

وكانت الحكومة الفنزويلية أبدت، في وقت سابق، دعمها السياسي لسورية، منوهةً بالإصلاحات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي اتخذتها القيادة السورية.

يذكر أن عدة دول غربية فرضت سلسلة عقوبات بحق شركات ومسؤولين سوريين تتضمن تجميد أرصدتهم البنكية ومنعهم من الحصول على تأشيرة دخول، فضلاً عن العقوبات الأوربية والأميركية على صادرات الفط السوري، وذلك بسبب ما أسمته "قيام السلطات السورية بقتل المتظاهرين واعتقال عدد كبير منهم"، في حين ترى الحكومة السورية أن فرض العقوبات جاء بسبب مواقفها الداعمة للمقاومة في المنطقة، وذلك وسط محاولات عدة في مجلس الأمن لاستصدار قرار أممي بحق سورية يدين "العنف" فيها ، إلا أن تحفظات الصين والهند وروسيا حال دون ذلك.



طباعة المقالة

السبت 28 كانون ثاني 2012 02:46:35 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا