حـلـب

متصفحك لا يدعم الفلاش

احصل على البلاير

الأكثر قراءة هذا الأسبوع

فن ودراما : توقف الدراما المصرية بسبب أحداث بورسعيد


مجزرة بورسعيد توقف عجلة الدراما المصرية



مدينتنا

أوقف عدد كبير من الفنانين تصوير مسلسلاتهم الجديدة بعد حادث ستاد بورسعيد عقب انتهاء مباراة ناديي "الأهلي" و "المصري" الذي أدى إلى مصرع أكثر من 70 شاباً وإصابة المئات.

وبعيداً من التطورات التي حدثت في ما بعد، سواء أمام وزارة الداخلية أم في ميدان التحرير، اتخذ هؤلاء الفنانون قرارهم بصعوبة مواصلة العمل في ظل هذه الأجواء.

وعقـــب وقوع الحادث مباشرة اتفقت الفنانة غادة عبدالرازق مع الشركة المنتجة لمسلسلها الجديد "مـــع سبق الاصرار" (تأليف أيمن سلامة وإخراج محمد سامي) على وقف العمل وإعلان حال الحداد.

وشاركها الرأي في هذا القرار الفنانون الذين يجسدون أدوار البطولة، وهم ماجد المصري وعبير صبري وطارق لطفي وروجينا.

وعبرت غادة عن حزنها الشديد لما حدث وأشارت إلى أنها لم تستطع السيطرة على نفسها وهي ترى هذه المشاهد البشعة التي تعرض لها هؤلاء الشباب على أيدي مصريين مثلهم.

وأكدت أنها حتى الآن لا تستطيع استيعاب ما حدث ولماذا حدث، فلو كان هناك "تار بايت" بين هؤلاء الشباب ما كانوا فعلوا ما فعلوه في هذه المباراة.

كما قرر الفنان كريم عبدالعزيز تأجيل تصوير مسلسل "الهروب" الذي يخوض به أولى بطولاته على شاشة التلفزيون، وإلغاء المؤتمر الصحافي الذي كان مقرراً إقامته على إحدى البواخر النيلية للإعلان عن تفاصيل العمل.


وقال عبدالعزيز: "لا يمكن ان نحتفل بتصوير المسلسل وهناك عدد كبير من الشباب المصريين فقدوا في حادث صعب وبشع جداً، لم نشهد له مثيلاً من قبل في أي مباراة لكرة القدم. فالمصاب كبير ونشعر جميعاً بحال من الغليان بسبب ما حدث، وما يضاعف من إحساسنا بالألم أننا لا نعرف من هم الذين يقفون خلف ما يحدث وما هي أهدافهم".

الامــر ذاته يقـــال بالنسبة إلى الفنان هاني رمــزي ومسلسله الجديد "ابـــن النظام" من تأليـــف حمدي يوسف وإخـــراج أشرف سالم، إذ قررت الشركة المنتجة للمسلسل بالاتفاق مع أبطالـــه، إعلان حال الحداد ووقف العمل في المسلسل لأجل غير مسمى بخاصة مع تصاعد الأحداث في شكل كبيـــر فـــي الشــارع المصري خلال الأيـام التـي أعقبت هذا الحادث المؤلم.

وفي السياق ذاته، تراجعت الشركة المنتجة لمسلسل "النيل الطيب" (تأليف وإخراج أحمد خضر وبطولة حسين فهمى ولقاء سويدان وعبدالعزيز مخيون واحمد فؤاد سليم) عن التصوير.

وعن هذا قال بطل المسلسل حسين فهمي: "اتفقت مع منتج المسلسل أحمد الجابري على تأجيل تصوير العمل أولاً بسبب حال الحزن التي سيطرت علينا جميعاً نتيجة ما شهده استاد بورسعيد، وأيضاً بسبب حال عدم الاستقرار التي تشهدها مصر وتجعلنا جميعاً نشعر بحال من التوتر والارتباك".

الأمر ذاته حدث في مسلسل "بنات في بنات"، (تأليف محمود الطوخي وبطولة رانيا فريد شوقي وصبري فواز وأيمن عزب ومحمد عبدالحافظ وطارق عبدالعزيز وميمي جمال وإخراج أمل أسعد)، إذ تقرر وبالشكل ذاته وقف العمل به بضعة أيام.

وعبرت الفنانة رانيا فريد شوقي عن حزنها لما حدث، قائلة: "بالطبع الموقف صعب جداً، ولا يمكن بأي حال من الأحوال العمل في مثل هذه الأجواء الصعبة والعصيبة".

اما المخرج أحمد النحاس فأعطى أبطال مسلسله الجديد "الخفافيش"، وهم دلال عبدالعزيز ومحمود قابيل وسميحة أيوب وسمير غانم، إجازة غير محددة حتى تتحسن الأحوال ويعود الاستقرار للشارع المصري.

المصدر: صحيفة الحياة



طباعة المقالة

الثلاثاء 07 شباط 2012 06:19:25 مساءً


 

مركز مهارات الأوائل إيبرو مول اسكندرون ACACIA Stylish معهد دار المهندس الأول للبصريات خيال سولا