مدينتنا

جامعات وشباب : حالات تزوير سجلات امتحانية في كلية الآداب بجامعة حلب


بعد "شبكات الغش" في العام الماضي:

حالات تزوير سجلات امتحانية في كلية الآداب بجامعة حلب



مدينتنا - خاص

علمت "شبكة مدينتنا الإخبارية" من مصادر مطلعة في امتحانات كلية الآداب بجامعة حلب، بأن تزويراً حصل في عدد من السجلات الامتحانية لقسم الآثار في الكلية، من خلال تحوير - شطب بالمزيل - عدد من العلامات في السجل ووضع علامات أخرى.

من جهته قال نائب عميد كلية الآداب للشؤون الإدارية د. "فواز الموسى" لـ مدينتنا: "التحوير حاصل في علامات طالب واحد عن طريق إزالة علامة ووضع أخرى بديلاً عنها، ونقوم حالياً بالتدقيق بين الدفتر الامتحاني للطالب والعلامة الموضوعة عليه، وبين العلامة المحوّرة".

وتابع الموسى هذا التحوير دفعنا للشك، وسنقوم بمراجعة جميع السجلات الامتحانية لكافة الأقسام للتأكد من عدم وجود تحوير في السجلات، ومن يثبت إدانته سنقوم باتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.

وفي السياق ذاته، منع العميد الأسبق لكلية الآداب د. "أحمد قطب" موظفي الامتحانات من استخدام المزيل، بعد أن كان وصف السجلات الامتحانية في كلية الآداب بأنها "شخبط شخبيط" على حد قوله.

يشار إلى أن العام الماضي شهد إحالة عدد من موظفي الكلية بالإضافة إلى رئيس الدائرة، إلى التحقيق بعد ثبوت حالات تلاعب في السجلات الامتحانية، ونقل للطلاب المستنفذين في الكلية إلى جامعات أخرى بعد قبض مبالغ مالية كبيرة منهم.

كما ألقت الجهات المختصة في حينه، القبض على عدد من الطلاب والطالبات الذين ينتمون لأشهر عائلات حلب متلبسين بالجرم المشهود، أثناء قيامهم بتقديم امتحانات مادة النثر - قسم اللغة الإنكليزية (السنة الثالثة) - على أوراق إجابة امتحانية محلولة سابقاً عبر مكتب خاص في حي الفرقان يعود لمدرس لغة إنكليزية متقاعد.

كما ألقي القبض في حينه أيضاً، على عدد من المتورطين بينهم طالب كانت مهمته جلب الأسئلة، وموظف في جامعة حلب داخل المكتب المذكور، وكشف شبكة كبيرة بينها طلاب دراسات عليا وموظفين.‏

كما ضبط حالات غش عن طريق البلوتوث، حيث كان المكتب المذكور يقوم بتوصيل البلوتوث ومساعدة الطلاب أثناء الامتحان، مقابل مبالغ مالية وصلت حتى 10 آلاف ليرة عن كل مادة..!!.

وبعد إحالة المتورطين في "الفساد الآدابي" إلى التحقيق نشب حريق في مبنى كلية الآداب كاد أن يودي بامتحانات الكلية، تضرر من خلاله عدد كبير من طلبة الآداب، تم وصفه في ذلك الحين بمحاولة للتغطية على أعمال الفاسدين والعابثين بمستقبل طلاب الكلية.‏



الخميس 05 تموز 2012 02:32:22 مساءً